السبت، 31 مايو 2008

أنا لست ممن يحكى أو يقص القصص بطريقة جذابة
لكن أوعدكم سأحاول قدر استطاعتى ألا تملوا منى
كنت قد قررت أن أزور أخت حبيبة لى جدا
تبعد عنى مسافة سفر حوالى ساعة أو يزيد قليلا
وكنت أحسب وقت جلوسى معها اذا زاد أقصاها
يكون ساعة حتى أرجع للبيت وأعطيها الفرصة
تتابع مهامها وواجباتها
وكما تعلمنا الواجبات أكثر من الأوقات
وحين وصلت وجدت عندها اثنتين من الأخوات
هم ليسوا من جيلنا ويصغرن عنا بنحو العشر
سنوات أو يزيد قليلا
فرحت لرؤيتهن جميعا
وكان يبدو من منظر الأكواب الفارغة
ان وقتا كافيا قد مر عليهن
فرحت أننى لن أكون السبب فى
أى قلق للضيوف وقلت فى نفسى
سوف يستأذن الضيوف الآن
وأستطيع أن أتحدث مع حبيبتى فيما
قطعت هذا السفر الطويل لأجله
وأنتظرت ثم أنتظرت ثم أنتظرت
لم يتحرك الضيوف
فتحوا موضوع وتحركت الشفاه
بالكلام وتحركت الساعة نحو نهاية
مايمكن أن يسمح به وقتى
فاستأذنت فى الرحيل
وعندها فقط
استأذنت الضيفتان
لتخرجا بصحبتى
ونزلت من عند أختى
وأنا لا أدرى
هل رأيتها؟
هل تحدثت معها؟
هل قلت لها ما جئت
من أجله؟
ومتى سأستطيع أن آراها ثانية؟
وأنا بينى وبينها سفر
ونسيت أقولكم حاجة
إنها كان عندها امتحان
فى اليوم التالى مباشرة
أنا نفسى أسمع رأيكم
أقصد أقرأ رأيكم
وياريت أقرأ
رأى الذين حضروا الموقف

هناك 28 تعليقًا:

الفاتح الجعفري يقول...

ربما الاستمتاع بالصحبة الصالحة والاخوة في الله ينسنا اشياء في غاية الاهمية او يضع علي اعيننا غشاوة فلا نستطيع ان نميز ,لذا لابد من جذب الانتباه لهذه الاشياء بطريقة ما
كان احد العلماء يقص انه كان في استضافة احد رجال الاعمال الناجحين جدا وكان ايضا مشغولا بالدعوة الي الله لاقصي حد وكان رجل الاعمال من شدة حرصه علي الوقت ان جعل لكل شيء في حياته ميعاد وجدول لايستطيع احد ان يكسره حتي مواعيد النوم فهي تعد له مقدسة ,فقال الشيخ ونحن نجلس في ((بيته)) ونتحدث في امور جادة غاية في الاهمية وجدته يقول لي باقي علي ميعاد نومي 1/2 ساعة ,فاستأذنت منه وانصرفت وانا في غاية السعادة لان بيننا من يحافظ علي وقته هكذا
ولكن هل كل الناس مثل الشيخ فلا يغضبون ولا يحدث في صدورهم شيء؟
افضل ان اغضب مرة واتعلم من ان اظل طوال حياتي مخطيء
وجزاكم الله كل خير

أميمة كامل يقول...

افضل ان اغضب مرة واتعلم من ان اظل طوال حياتي مخطيء



جميلة وصادقة جدا

وصلت للعقل والقلب بسرعة

جزاك الله خيرا

نور يقول...

يااااه

بصراحة لما بيحصلي موقف مشابه بقول إنه قدر الله وما شاء فعل

ربما منعك ليعطيك

ودائما انظر إلى الجانب المضئ .. حقيقي ان حضرتك كنت تودين التحدث لإختك لكن الحوار الآخر بالطبع كانت له فائدة .

فقد نكتسب حب شخص ما .. أو دعاء يتقبله الله

وبإذن الله تتعوض

دمتي بخير معلمتنا الكريمة

د/أبويحيى وادم يقول...

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
حمدا لله اولا على سلامتك من المشوار والى عالم التدوين مره اخرى
اما بالنسبه للموضوع
فنقول قدر الله وما شاء فعل
ضيق فهم من الاختين الذين كانا هناك من قبلك
ويمكن لو كانت هنك علاقة وطيده بعض الشىء بينهم وبين تلك الاخت لطلبت هى منهم الانصراف
الامر الاخر
هل حضرتك كنتى تعلمى انها لديها امتحان فى اليوم التالى وذهبتى اليها ؟؟؟
وهل هى ظلت جالسه معكم جميعا ومن قبلك من الاختين بمفردهما ؟؟؟
علامات استفهام كثيره !!!!!!!!!!!!!!!!!!!

mayada يقول...

هو فعلا يادكتور احنا عندنا حاجه
اسمها العشم وعدم ادراك قيمه الوقت
ومراعاه ظروف الاشخاص او اصحاب البيت
بس مقابل ده في العشره الحلوه والناس
لما تلاقيهم جنبك والصحبه الحلوه
المهم قدر الله وماشاء فعل

أبو أسامة يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته :

الحقيقة هذه القصة بها العديد من المواقف التي أراها متشابكة وسأحاول أن أفصل بينها .

أولا : موقف حضرتك وقيامك بزيارة أخت لك في الله : بشرى من النبي صلى الله عليه وسلم في الحديث الذي رواه الإمام مسلم بسنده عَنْ أَبِى هُرَيْرَةَ عَنِ النَّبِىِّ -صلى الله عليه وسلم- « أَنَّ رَجُلاً زَارَ أَخًا لَهُ فِى قَرْيَةٍ أُخْرَى فَأَرْصَدَ اللَّهُ لَهُ عَلَى مَدْرَجَتِهِ مَلَكًا فَلَمَّا أَتَى عَلَيْهِ قَالَ أَيْنَ تُرِيدُ قَالَ أُرِيدُ أَخًا لِى فِى هَذِهِ الْقَرْيَةِ. قَالَ هَلْ لَكَ عَلَيْهِ مِنْ نِعْمَةٍ تَرُبُّهَا قَالَ لاَ غَيْرَ أَنِّى أَحْبَبْتُهُ فِى اللَّهِ عَزَّ وَجَلَّ. قَالَ فَإِنِّى رَسُولُ اللَّهِ إِلَيْكَ بِأَنَّ اللَّهَ قَدْ أَحَبَّكَ كَمَا أَحْبَبْتَهُ فِيهِ ».
فأبشري إن الله يحبك كما أحببتيها في الله إن شاء الله .

الموقف الثاني : موقف الأخوات الحاضرات هناك .
أنا أقول أنه لابد ان تلتمسي لهن العذر وأنا أحسب أن الأعذار كثيرة :
السن وتفكير الشباب .
وأيضا ربما تشوقتا للتعارف والحوار معكم .
وربما كان بهما شغف للاستزادة من علمك

فالتمسي لهن الاعذار .

أما عن أختك صاحبة البيت فأنا أحسب أن مجرد زيارتك لها رغم بعد المسافات قد تغني عن ما كنت تريدين قوله وكثيرا ما يغني الفعل عن الكلام ويمكن استدراك ما فات من كلمات من خلال مكالمة تليفونية .

في النهاية أنا لا أحسب أن من حضروا الموقف يستطيعون الرد بعد كلمات حضرتك التي فيها لوم واضح لهم وربما يكونون قد انتصحوا ولكن لايستطيعون الإعلان .

جزاكم الله خيرا
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

رُدَّ إلى َّ روحى يقول...

استاذتنا الفاضلة بصدق ربنا يكرم حضرتك


بجد عجبتنى الكلمة :
افضل ان اغضب مرة واتعلم من ان اظل طوال حياتي مخطيء

ابو الحسن يقول...

بسم الله الرحمن الرحيم

اسف جدا ان تكون اول مشاركه لي في المدونه عندك طلب مساعده فارجو من حضرتك ان ترسلي لي اسم الموقع الذي اخذتي من هالتصميم بتاع مدونك واكون شاكر جدا ليكي

وانا اسف جدا

الفاتح اليعقوبي يقول...

السلام عليكم
مش عارف اقول ايه بس الاول
ربنا يجازيك خيرا انك رحت تزوري اختك في الله وقطعتي كل هذه المسافة
ثاني امر الاختين اللي كانوا عندها ممكن يكونوا فرحوا بحضرتك فقعدوا معاكي
ثالث امر الوقت شئ مهم للغاية بس في مشكلة في اخوانا الصراحة وهي حكاية تضيع الوقت وعامة لعله خير

حضرتك فكرتيني بايام جميلة كنت بروح انا والجعفري للدكتور راغب السرجاني كل يوم الفجر وقتما كان ساكن بجوارنا فكان بيقول خاطرة كل يوم بعد الفجر رغم شغله الكثير
فكنا بنستغرب جدا الراجل اساسا دكتور جامعي وكان وقتها بيحضر موقع قصة الاسلام وكانت الدنيا مشغولة معاه اوي
فكنا نقعد معاه بعد الخاطرة دي احنا وبقيت الناس يعني اللي عايز يساله سؤال او اي حاجة
فالمهم لما يكون وقته قافل اوي او الوقت زاد معانا وحد لسه هايساله سؤال فيقول له بس قبل ماتسال انا عندي حاجة عايز اقولها فطبعا اللي بيسال يقوله اتفضل يادكتور فيقول الدكتور سبحانك اللهم وبحمدك اشهد ان لااله الا انت استغفرك واتوب اليك
فالتاني يقوله يادكتور بس انا...فيرد الدكتور راغب ويقوله خلاص بقي احنا قلنا سبجانك
اتمني يكون المعني وصل
ومفيش اي مشكلة في نظري اننا لو حد قلنا مع السلامة يبقي خلاص مفيش مشكلة
يقول تعالي :(ياايها الذين امنوا اذا قيل لكم ارجعوا فارجعوا) خلاص انتهي

بس البوست ده شكله موقف تربوي يااستاذة ربنا يتقبل منكن جميعا
والسلام

فليعد للدين مجده يقول...

دكتورة أميمة
تقبل الله زيارتك في الله
وقد قرأت قريبا أن المجتمع الذي يريد أن يتقدم لابد له من قيم خمسة أساسية يتحلي بها الناس وهي:

إعمال العقل
إحترام الوقت
إتقان العمل
إنجاز الفريق
إلتزام القانون
__________
أما عن الأختين فأري أنهما كانا يحتاجان توجيها مباشرا
______________
تقبل الله منكم

فليعد للدين مجده يقول...

عفوا نسيت أن أقول ما موقفنا من هذه القيم الاساسية الخمسة؟
علي مستوي الفرد.
علي مستوي الجماعة.
علي مستوي المجتمع.
_____________
سؤال ثاني:
وهل اذا افتقد المجتمع هذه القيم يصح له أن يطالب حكامه بالتحلي بها؟؟

الربان يقول...

تحياتي

للاسف الشديد...احيانا ما تأخذنا السوالف و الحكايات...و ننسي ان الوقت
كالسيف...

في رأيي ، اننا يجب ان نتصل هاتفيا قبل
الزيارة...و لو تم هذا مع الضيفتين الكريمتين لما تداخل وقتك مع وقتهما..

ايضا كان يجب عليهما ان يستأذنا بالانصراف...ليتيحا لك و لاختك بعض الوقت...خاصة انه كما تقولين حضرتك انهما كانا في الزيارة قبلك بوقت كاف.

الوقت و المواعيد...و الزيارة الخفيفة
تكاد تكون مفقودة لدي العض منا..

لن اقول الا خيرها في غيرها ان شاء الله
و نسقي مع اختك بالهاتف علي موعد تخصصة لك...فلا تستقبل اخرين.

تحياتي و تقديري

Dr-hema يقول...

ما يضيع من العمر يصعب إدراكه...

د/هيما

اخواني وبحب بلادي يقول...

اصبح الوقت اهون شئ عندنا حتى صرنا فى ذيل الأمم انه داااء عضاااااال ادعوا الله ان يشفيني منه واياكم امين

إيمان العزب يقول...

اختى الحبيبة د/أميمة
هونى عليك الموضوع بسيط
تصرف الاختين فعلا غير مقصود
وهما فعلا سعدا بك ورغبا فى مجالستك
وهذه اللفتات التربوية يمكن تدارسها فى دروس وخواطر عامة
نحن مطالبين بتحقيق هذه السلوكيات كأخوات أكبر لنكون قدوه لهن ثم نصبر على الأصغر حتى تصله الرسالة التربوية بحكمة وموعظة حسنة
وبعض التلميح الذكى والظريف لهن ممكن يكون مجدى .
جزاك الله خيرا لطرحك هذه القضية أكيد كتير هينتفع بها.

أميمة كامل يقول...

نور يا حبيبتى

اننا نناقش موقف لنتعلم لا يلغى

اطلاقا اننا ننظر للناحية المشرقة

نعم معانى حلوة كتير مثل الحب والأخوة

وان ربنا ها يعوضنا ويكفى انى اخذت

الأجر ويكفى انى وجدتها بخير ويكفى انى

رجعت بخير حاجات حلوة كتير جدا

وكما أكد وأنار لنا الطريق دكتورنا

وأستاذناد/ ايهاب

لبناء نهضة مجتمع يلزمنا

إعمال العقل
إحترام الوقت
إتقان العمل
إنجاز الفريق
إلتزام القانون
__________

د/ أحمد جمال

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

الله يسلمك

أنا اتصلت تليفونيا قبل الذهاب

وكنت فى عجلة من أمرى ومطلوب انجاز معين

ولم أكن أعلم بأن الإمتحان صباحا

الضيوف التى وجدتها عندها كانوا يعلمون
******************************

فزلوكة يقول...

أولا: حاجة لاحظتها وأنا بقرأ البوست
إن حضرتك حددتى الوقت إللى هتزورى فيه "ساعة " الأغلب مننا مابيحددش هوا وظروفه وظروف المزور أيضا _ودى قليلة _
يعنى أكتر حاجة خدت بالى منها وأنا بقرأ

أما التصرف فأعتقد أن لم يكن صحيح , لكن يمكن يا خالتو كانوا عايزين يقعدوا مع حضرتك ؟؟
أنا عن نفسى مضمنش هاعمل إيه ساعتها !!؟

أنا جيت زيارة سريعة ,لأنى بجد افتقدت حضرتك , لكن أنا لسه فى امتحاناتى التأبيدية
دعواتك يا خالتو
ربنا يتمها على خير

العسكري عتريس يقول...

:o
ايه الاحراج ده ..

ههههه

اعتقد انهم كانوا فعلا عاوزين يقعدوا مع حضرتك وفرحوا بوجودك ..

ودي عادات وتقاليد موجوده في الشعب كله .. عدم الاهتمام بقيمه الوقت ..

أميمة كامل يقول...

مياده ياحبيبتى

يعنى ممكن كان العشم يأخذ نصف الوقت

ويترك للواجب النصف الثانى

وكما قلت قدر الله وما شاء فعل
**********************
أبو أسامة

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

أسعدتنى كلماتك التى أتعلم منها دائما

يارب يتقبل

وأنا ملتمسة الأعذار والأعذار

هو اقتراح صغير كان ممكن نقسم الوقت

يعنى لا يستأذنوا أول وصولى

ممكن بعده بشوية ويتركوا لى الفرصة

لإنجاز ما جئت من أجله

وخصوصا أن ما أريده لا ينفع مناقشته

فى التليفون

*****************
رد الى روحى

ازيك يا حبيبتى

وعاملة ايه؟

وأنا أيضا بهرتنى الكلمة
**************************
أبو الحسن

أرسلت لك الرابط

وأهلا بك دائما وفى كل الظروف
****************************
الفاتح اليعقوبى


وعليكم السلام

جزانا واياكم

واستفدت من الموقف الذى قصصته علينا

وكما ذكرت الآية فى سورة النور

(فإن لم تجدوا فيهاأحدا فلا تدخلوها حتى

يؤذن لكم

وإن قيل لكم ارجعوا فارجعوا هو أزكى

لكم والله بما تعملون عليم )

والموقف حدث فعلا

ممكن يكون فى تغيير فى الأشخاص

وتذكرت كتاب الأستاذ عباس السيسى

الذوق سلوك الروح

وهو عبارة عن مواقف يقصها علينا فى

كتابه اللطيف لنتعلم منها

ودمت بكل خير ودامت لى زيارتك الكريمة

أميمة كامل يقول...

د/ايهاب

وقفت أمام الخمس كلمات أتأملهم

إعمال العقل
إحترام الوقت
إتقان العمل
إنجاز الفريق
إلتزام القانون

ثم انتابنى وجوم شديد

أين نحن من هذا؟

دا احنا بعيد جدا

لكن هل يحق أن نطالب حكامنا؟

لا أظن ان من لا ينفذ ويهتم بمثل هذه

القيم سيسأل حكامه أن يطبقوها

صحيح أن القائد اذا توفرت به هذه

القيم يمكن أن يحدث تغيير

لكن لما يكون قائد حقيقى

يعنى تنزل من فوق

ولنا فى قائدنا صلى الله عليه وسلم

المثل والقدوة كيف غير وقوم وربى

النفوس والرجال والقادة من حوله

لكن علشان تطلع من الجماهير

عايزة قاعدة عريضة وقوية تؤمن بهذا

الكلام وتطبقه

ثم تتدرج به زاحفة نحو القمة

ودائما يا فندم نتعلم من حضرتك
*********************

الربان

كيف حال الباخرة؟

حمدا لله على سلامتك من رحلة تركيا

متعك الله كما أمتعتنا معك وكأننا فعلا

سافرنا تركيا

لم أطلب أكثر من ان كانا يتركا لى بعض

الوقت البسيط لإنجاز الأمر
*********************
د/هيما

صدقت

على فكرة أنا درست تشريح و..و.....

لكن الصور اللى عندك فاقت ما رأيت
**********************

اخوانى وبحب بلادى

مصيبة اننا لا نقدر الوقت

الوقت

هــــــــــــــــــــــــو

الحيــــــــــــــــــــــــــــاة

*************************
د/ايمان

كيف حالك؟

نتعلم منكم فندم

وكما أشرت فعلا أنا حين أزور أخت وليست

ممن يكبرننى أقدر تماما انه اذا اتت لها

زائرة انه بينهما ما لا يصلح أن يعرض

أمامى لفارق السن

فأستأذن بسرعة لتأخذا راحتهما فى

الحوار والجلسة

والحمد لله حتى فى أى زيارة أحدد بداية

ونهاية ولكن مع قدر من المرونة

*************************
عارفين المفاجأة الحلوة جدا جدا

ان فزلوكة عندنا

وحشانى جدا

وفرحت جدا حين رأيت تعليقك

ربنا معاك يا حبيبتى
********************
ومين كمان دخل وأنا أرد على التعلقات

العسكرى

كيف حال الإمتحانات

بلغنى أنها نار

ودعوت الله ألا تتلسع منها

منور وجزاك الله خيرا

ولا احراج ولا حاجة

ما فيناش حد كبير على انه يتعلم

أحمد كمال يقول...

الوقت ، الأيام ، العمر .. قيمة مهدرة في مجتمعنا ، و إذا انتبهنا إليها ، إمتدت إليها أيدينا بالقتل ، قتل الوقت .

يجوز نية الصديقتان كانت طيبة ، و لكن أظن لا مانع من توجيههما بشكل عفوي بسيط بالحديث عن الإمتحان ، و ضرورة ترك صاحبة البيت تستعد له .

و يكون لك أجر الزيارة و إنقاذ وقت صديقتك إن شاء الله .

خديجة عبدالله يقول...

سامحينى يا خالتو عل تأخري الشبكة الانترنتية عندنا (نيلة)ربنا يشفيها :)

عن الموقف بيحصل وكتييييييييير جدا أنا مرة حصلي وقولت قدر الله وماشاء فعل لكن بصدق انزعجت جدا لإنى لم أنجز ما حضرتك لأجله وأحسب أن حضرتك لم يزعجك الصحبة بتاتا بقدر ما أزعجك تعطيل المهام وعدم الإلتفات لقيمة الوقت مع أن الوقت هو الحياة وكل ثانية تؤثر في دفع عجلة التقدم للمسلمين أو تساهم في تأخيرها

قيمة مهمة جدا واجب تحقيقها علي مستوى الأفراد حتى تتبلور وتغدو قيمة مجتمعية ثم تصبح سمة للأمة كافة

أعجبنى رد وتساؤل الدكتور (إيهاب )جدا في محله ..كيف نطالب ونحن هكذا ؟

جزاك الله خيرا يا خالتو لفتة مهمة تقبل الله منك ودعواتك لينا كتيير جدا ليمنى والاء واية

أخت مسلمة يقول...

أد كده مش عاجب حضرتك الجيل الجديد؟
لالالالا

حقيقي المواقف دي بتحصل كتييير جدا مننا كلنا
مش لازم تكون زيارة أخت في بيتها
حتي في الكلية
ممكن الاخوات يقعدوا مع بعض بالساعات و ينسوا واجباتهم
ولو واحدة انشغلت عن التانية باحد الواجبات تضايق جدا
و تبدا تتكلم وكان الاخت التانية دي اتخلت عنها
مع اننا المفروض نعذر بعض
أما عن موضوع الوقت
فده شئ عاوز يتظبط جدا فينا كلنا
الا من رحم ربي

جزاكم الله خيرا علي طرح الموضوعات الحيوية دائما
نفعنا الله بها
وامتعنا بصحبتكم الكريمة

------------
والله وحشاني جدا حضرتك

أسامه جابر يقول...

جميل جدا هذا الموقف

ولربما عرض لتعليمنا الكثير

وليس لدى خير مما اضاف اخوانى واخواتى

جزاكم الله خيرا

.:.-=- ELGaZaLy-=-.:. يقول...

جميلة اوى يا دكتورة اميمة

بجد جميل اوى انك سافرتى كل دة علشان تودى اختك...

وبجد استغربت من موقف ضيوفها...

بجد اتعلمت من البوست دة..

صحيح مين قال لحضرتك انك مش بتعرفى تكتبى قصص..؟؟

جمعاوى روش طحن يقول...

عارفة حضرتك يا دكتور

أنا شايف إن الموقف كان ممكن يتحل بمجرد

رنة تليفون

تخبيرى أختك فيها بأنك قادمة لزيارتها

و عليه ستخبر هى أخواتها بأنها على موعد معك


فإذا ما حضرت ....أحس الآخرين بشىء من طلب الخصوصية

فانصرفوا ...

Hosam Yahia حسام يحى يقول...

اهلا برجوع حضرتك مره تانيه الى التدوين


ان شاء الله ابعت لحضرتك الصور بس ابعتها على ايه

؟؟

HOSSAM ELMOTAIM يقول...

التليفون هوا الحل يا دكتورة
ولو كان موضوع ما ينفعش ف تليفون .. يبئه ربنا يجازيك خير .. لما تحلص امتحانات ممكن هيا اللى تجيلك طالما وقتك مشغول .. أعانكم الله
بصراحة الموقف ده مضحك ومتكرر .. بس ساعات الناس بتنسي هيا كانت جايه أو رايحة ليه أصلاً .. فالحمد لله انك ما نستيش .. تحياتي وتقديري